أخبار عاجلة
الرئيسية » إبداعات شبابية » طفل مغربي ينتزع لقب “ذو فويس كيدز” ويدهش “نجوم الغناء”
طفل مغربي ينتزع لقب “ذو فويس كيدز” ويدهش “نجوم الغناء”

طفل مغربي ينتزع لقب “ذو فويس كيدز” ويدهش “نجوم الغناء”

العيون سيتي / فاطمة الزهراء جبور/ هسبريس

تمكّن الطفل حمزة لبيض، البالغ من العمر عشر سنوات، من انتزاع لقب برنامج ذوفويس كيدز (أحلى صوت) في نسخته الثانية، الذي تقدمه قناة (إم بي سي)، بعد حصوله على أعلى نسبة في تصويت، متفوقا على باقي المشاركين في الجولة النهائية.

وأسر لبيض قلوب الناس ومسامعهم وأشعل حماسهم، بعد أن أدمع عيونهم فرحاً وتعاطفاً وتأثراً ومحبة خلال مشوار البرنامج؛ وهو ما أتاح للقيصر كاظم الساهر أن يسجّل هدفه الثاني في مرمى البرنامج للموسم الثاني على التوالي.

وفي حلقةٍ ختامية، تَنافس خلالها 6 أطفال مبدعين، هم: وسام نور وأشرقت أحمد ضمن “فريق تامر”؛ وماريا قحطان وحمزة لبيض ضمن “فريق كاظم”؛ ولجي المسرحي وجورج عاصي من “فريق نانسي”؛ جاءت نتائج تصويت الجمهور مرجّحةً كفّة حمزة لبيض، وسط إجماعٍ من النقّاد والجمهور حول النجاح الباهر للبرنامج، واحتضان النجوم – المدرِّبين للمواهب كافة، وترحيبٍ بتفوّق جميع الأطفال المشاركين، وخصوصاً أولئك الذين تمكّنوا من بلوغ الحلقتيْن نصف النهائية والنهائية.

وحصل حمزة لبيض على عددٍ من الجوائز العينية والنقدية؛ أبرزها: رحلة عائلية مقدمة من “ديزني باريس” لتصوير أغنيته “أميرة ديزني” الجديدة “عيش الحكاية، في تكريس للشراكة الإستراتيجية التي تجمع بين “ديزني” وبرنامج “ذوفيس كيدز”، ومنحة دراسية قيمتها 200 ألف ريال سعودي؛ ورحلة عائلية إلى لندن مقدمة من Wego؛ وتوقيع عقد مع شركة “بلاتينوم ريكوردز” للإنتاج والتوزيع الموسيقي مع إنتاج أغنية خاصة مصوّرة بطريقة الفيديو كليب بعنوان “عيش الحكاية”.

وأثنى والدا الطفل حمزة لبيض، في مؤتمر صحافي عقدته مجموعة “ام بي سي” في أستوديوهات بيروت، على التجربة الرائعة التي مرّ بها ابنهما، وعاشاها بأنفسهما مع الأهل والأصدقاء والمعجبين، ناهيك عن التطور الملحوظ في موهبة حمزة خلال مراحل البرنامج، سواءً لناحية الأداء والصوت أو لناحية الفهم الأعمق لأصول الغناء والمقامات والتفاعل مع الآلات الموسيقية، فضلاً عن الحرفية التي اكتسبها من خلال تطبيق نصائح المدرّبين – النجوم، والثقة بالنفس التي منحته إياها تجربة البرنامج إجمالاً، والغناء على المسرح خصوصاً.

بدوره، أعلن حمزة لبيض أنه كان يتوقّع الفوز وينتظره منذ أول مشاركته في البرنامج، بالرغم من أن أصوات بقية المشتركين متميّزة وتنافسية جداً، وشكر كاظم على تلبيته رغبة التواصل مع الفنان الكبير صباح فخري، كما شكر كل من تابع البرنامج وأحبّه، وكل من صوّت له.

وأكّد حمزة أن العمل الفني لن يؤخّره عن الدراسة على الإطلاق، وهو ما شدّد عليه مدرَّبه كاظم الساهر بالقول إن “الأولوية بالنسبة للأطفال هي للدراسة والتعليم، وهذا الأمر يعطيهم القدرة على حسن الاختيار”.

من جهته، عبّر الفنان كاظم الساهر، المشرف على تدريب حمزة لبيض، عن فرحته العارمة بفوز أحد أعضاء فريقه، للموسم الثاني على التوالي مع تأكيده على أن جميع الأطفال المشاركين هم فعلاً فائزون بحق وبعيداً عن المجاملات..

وأوضح المدرِّب أن أداء حمزة خلال الحلقة النهائية كان رائعاً واحترافياً من الناحية التقنية، وأضاف أن “أطفالنا مبدعون في عالمنا العربي، نحتاج إلى أن نكتشف مواهبهم وثقافتهم، في موازاة الأوضاع الأمنية المضطربة في الدول العربية، مثنياً على الروح الإيجابية الموجودة لدى المدرِّبين.

ورداً على سؤال حول أسباب موافقته على إكمال المشوار في برنامج “the Voice Kids”، قال: “لقد بدأت حياتي كأستاذ مدرسة، وأعتبر العمل مع الأطفال مسؤولية ومتعة في آن معاً، كما يُذكّرني بمرحلة بداياتي في عالم الفن”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى